نرجوا الافادة و الاستفادة


    مصطلحات الوحدة الثانية جغرافيا : ال3 ثانوي

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 33
    تاريخ التسجيل : 21/01/2011

    مصطلحات الوحدة الثانية جغرافيا : ال3 ثانوي

    مُساهمة  Admin في الأحد يناير 23, 2011 7:23 pm



    مصطلحات الوحدة الثانية:



    تنظيم الإقليم : هو عبارة عن هيكلة للمظاهر الجغرافية و البشرية و الاقتصادية على مستوى الإقليم أي بوضع خطة لتوفير جميع الاحتياجات تأخذ بعين الاعتبار الظروف و الإمكانيات الطبيعية و الموارد البشرية و الاقتصادية التي يتوفر عليها الإقليم .

    الهيمنة والنفوذ : هي عملية السيطرة و الاستغلال التي تمارسها الدول القوية ذات الإمكانيات الضخمة مثل الو م أ . و الاتحاد الأوربي ... على الدول الأضعف و على المؤسسات السياسية و المالية العالمية و تعني السيطرة و الاستحواذ على الأسواق و التحكم فيها من حيث العرض والطلب والأسعار .

    الاستقطاب : عملية جذب وإغراء للإفراد ألاستثمارات أو الشركات نحو دولة أو منطقة أو مدينة ما بسب الفوائد والخدمات و الضمانات و الحماية الممنوحة .

    الدورة الزراعية : هي زراعة مجموعة محاصيل ( حبوب . خضروات ) بتعاقب منظم لعدد من السنين طبقا لنظام معين يهدف للاحتفاظ بخصوبة التربة وحماية موادها العضوية ولتنويع الإيراد الزراعي أطول فترة من العام .

    النطاقات : هو تخصيص مساحة زراعية شاسعة جدا لإنتاج محصول واحد وهي ميزة تتميز بها الزراعة في الولايات المتحدة الأمريكية ( مثل نطاق. الذرة. نطاق القمح . التبغ ... ) وتتطلب إمكانيات طبيعية وبشرية ومادية ضخمة .

    الاتحاد : مصطلح يقصد به أعلى درجات التعاون والتنسيق والتكامل إلى دراجة انصهار الخصوصيات والفوارق بين مجموعة دول في إقليم أو قارة واحدة ويكون ذلك في الميادين السياسية و الاقتصادية والاجتماعية ...كما هو حاصل في الاتحاد الأوربي .

    التكتل : هو توحيد لكل الإمكانيات المتوفرة في دولتين أو دول واستغلالها باستراتيجة مشتركة لرفع القدرة الإنتاجية وقد يكون تكتل سياسي أو اقتصادي أو عسكري .

    تنظيم المجال : وضع خطة علمية لإصلاح مجال أو إقليم ما لأداء مجموعة من الوظائف المحددة مع الأخذ بعين الاعتبار الظروف الطبيعية والموارد البشرية والاقتصادية التي يتوفر عليها و الاحتياجات .

    معاهدة روما : معاهدة موقعة في 25 مارس 1957 بروما الايطالية من قبل فرنسا .ايطاليا . ألمانيا الغربية . بلجيكا . هولندا . لوكسمبورج . تنص على إنشاء السوق الأوربية المشتركة ومقرها بروكسل ببلجيكا وقد انضمت إليها دول أوربية أخري .

    البنلوكس : دول البنلوكس هي اتحاد اقتصادي تأسس عام 1944 بين ثلاث ممالك في أوروبا وهم بلجيكاBElgium و هولندا NEderland و لوكسمبورغ LUXumbourg. و تم توقيع الاتفاق بين الممالك الثلاث في المنفى في لندن عام 1944. وتم تفعيل الاتفاق عام 1947 واستمر حتى عام 1960 عندما تحول إلى اتحاد البنلوكس الاقتصادي. والاسم مشتق من الحروف الأولى لتلك الدول .

    ألأراضي المنخفضة : أو مملكة الأراضي المنخفضة هو الاسم الرسمي لهولندا. سُميت كذلك لأن حوالي نصف أراضيها تقع تحت مستوى سطح البحر أيضاً كان أكثر من خمسي أراضي البلاد مغطاة بمياه البحر أو البحيرات .

    ماستريخت معاهدة الاتحادالأوروبي : هي الاتفاقية المؤسسة للاتحاد الأوروبي و أهم تغيير في تاريخه منذ تأسيس السوق الأوربية المشتركة سنة 1957 تم الاتفاق عليها من قبل المجلس الأوروبي في مدينة ماستريخت الهولندية في 10 ديسمبر 1991 دخلت هذه المعاهدة حيز التنفيذ في 1 نوفمبر 1993 وهي نواة الاتحاد الأوروبي شكلت أيضا المعاهدة أساس الدستور الأوروبي الذي تم الاتفاق عليه لاحقا في عام 2004.

    نمور الآسيان : أو نمور شرقي آسيا هو لقب يطلق على اقتصاد دول تايوان و سنغافورة و هونكونغ وكوريا الجنوبية سميت بهذا الاسم لتحقيقها معدل نمو اقتصادي كبير وتصنيع سريع خلال الفترة ما بين الستينيات والتسعينيات في بداية القرن الواحد والعشرين تحولت البلدان إلى بلدان متقدمة وساعدت في نمو اقتصاديات بعض الدول الآسيوية و لديها روابط اقتصادية قوية مع اليابان والصين .و قد اعتمدت في تطورها على المال و النموذج الياباني .

    القطب الاقتصادي : هو مركز يمثل نقطة قوة ونشاط اقتصادي كثيف لتوفره على جميع الشروط ( قاعدة . بنية تحتية . رؤوس أموال . تكنولوجيا ) التي تمكنه من إن يساهم في تفعيل الحركية الاقتصادية ويتفاعل وينافس قطب أو أقطاب أخرى .

    الوزن الديمغرافي : هي القوة البشرية المعتبرة والفتية التي تشكل عامل قوة لدول التي تمتلك تعداد سكاني كبير وتحسن استثماره و توضيفه في عملية الإنتاج والتنمية .

    مجمع المدن : تجمع حضري يتشكل من عدة مدن ذات تعداد وكثافة ديعغرافية كبيرة تتميز بتعدد أنشطتها الاقتصادية ووفرة خطوط المواصلات بينها وتمتد على شكل شريط شبه متصل لمئات الكيلمترات ..





    --------------------------------------------------------------------------------


    شرح مفاهيم الوحدة الثانية



    تنظيم الإقليم : يقصد به التهيئة الإقليمية من حيث إعداد المساحة الزراعية أو تخطيط المدن ومد طرق المواصلات .



    الهيمنة : السيطرة عن طريق الضغوطات وفرض السلطة .



    النفوذ : التوغل الذي تقوم به الدول القوية على حساب الدول الضعيفة مثال: النفوذ الأوربي أو الأمريكي في إفريقيا وآسيا .



    الاستقطاب : يعني الجذب أي تصبح الدول الضعيفة تدور غي فلك الدول القوية .



    الدورة الزراعية : يقصد بها زرع محصول في مساحة زراعية محددة لمدة زمنية مثال 06 أشهر ) وفي السنة المقبلة تترك المساحة فارغة واستغلال مساحة أخرى لترك فترة راحة والمساحة نفسها تزرع في السنة الموالية .



    النطاقات : بمعنى الأحزمة أو أقاليم أو أشرطة ومساحات محددة .



    الاتحاد : التجمع أو التكتل لأكثر من دولة بهدف تكوين قوة .



    معاهدة روما : أبرمت يوم 25 مارس 1957م من خلالها شكلت المجموعة الاقتصادية الأوربية التي ضمت 06 دول هي ( فرنسا+ألمانيا+ايطاليا +لوكسمبورغ + هولندا +بلجيكا .)



    البينلوكس : (benelux ) : أي مختصر للدول الثلاث هي بلجيكا +هولندا+ ولوكسمبورغ .



    الأراضي المنخفضة : مصطلح يطلق على دولة هولندا .



    معاهدة مايستريخت : صادقت البرلمانات الأوربية في 07فيفري 1992م ودخلت مجال التطبيق في 01/01/1993م ركزت في برنامج عملها على اتحاد أوربي سياسي وتوحيد النقدية ( الأورو ) وبموجبها حل الاتحاد الأوربي محل المجموعة الاقتصادية الأوربية بموجب هذه المعاهدة توسع الانتماء نحو أوربا الشرقية ومن بين أهدافها :
    ? خلق المواطنة الأوربية .
    ? العمل على حرية انتقال الأشخاص بين دول الاتحاد واستقرارهم في أي بلد من بلدان الاتحاد .



    التنينات الأربعة : تسمية ظهرت في السبعينات تعني ( كوريا الجنوبية + هونغ كونغ +تايوان + سنغافورة ).



    النمور الصغيرة : وهي ( ماليزيا + اندونيسيا + الفلبين + تايلندا ) .



    الآسيان : ( رابطة شعوب جنوب شرق آسيا ) (a.c.e.n ).هي مجموعة بلدان في جنوب شرق آسيا مثل ماليزيا +الفلبين +سنغافورة+ تايلندا +بورما + اندونيسيا + وكمبوديا .



    الوزن الديمغرافي : ارتفاع عدد السكان مما يؤدي الى ارتفاع اليد العاملة .



    مجمع المدن ( ميغالوبوليس ) : تسمية أطلقها الجغرافي الفرنسي جون فوتمان (jean.fatman ) سنة 1960م كمصطلح لتحدد وتلاحم المدن على الشريط الساحلي الأطلسي في شمال شرق الوم أ على 800 كم وهي ( بوسطن ، نيويورك ، فيلا و لفيا ، واشطن ، لتيمور)



    القطب الاقتصادي : يحتوي على مؤهلات ومراكز اقتصادية هامة مثل المواد الأولية والمنشآت .





    --------------------------------------------------------------------------------


    الإتحاد الأوروبي بالإنجليزية European Union ، هو جمعية دولية للدول الأوروبية يضم 27 دولة، تأسس بناء على اتفاقية معروفة باسم معاهدة ماسترخت الموقعة عام 1992 م، ولكن العديد من أفكاره موجودة منذ خمسينات القرن الماضي.

    من أهم مبادىء الاتحاد الأوروبي نقل صلاحيات الدول القومية إلى المؤسسات الدولية الاوروبية. لكن تظل هذه المؤسسات محكومة بمقدار الصلاحيات الممنوحة من كل دولة على حدا لذا لا يمكن اعتبار هذا الاتحاد على أنه اتحاد فدرالي حيث إنه يتفرد بنظام سياسي فريد من نوعه في العالم.

    للاتحاد الأوربي نشاطات عديدة، أهمها كونه سوق موحد ذو عملة واحدة هي اليورو الذي تبنت استخدامه 12 دولة من أصل ال25 الأعضاء، كما له سياسة زراعية مشتركة وسياسة صيد بحري موحدة.

    التاريخ والتأسيس

    حفل توقيع معاهدة روما عام 1957

    تكررت المحاولات لتوحيد أمم أوروبا قبل ظهور الدولة القومية الحديثة في تاريخ القارة الأوروبية منذ انهيار الإمبراطورية الرومانية التي كانت حول المتوسط. فإمبراطورية شارلمان الفرنكية و الإمبراطورية الرومانية المقدسة وحدتا مساحات شاسعة تحت إدارة فضفاضة لمئات السنين. ولاحقا وحدة شكلية تحت حكم نابليون في القرن التاسع عشر وفي أربعينات القرن العشرين تحت سيطرة ألمانيا لم يكن لهما إلا وجود لفترات قصيرة وانتقالية.

    بوجود مجموعة من اللغات والثقافات الأوروبية المتباينة، اشتملت هذه السيطرات على الإخضاع العسكري للأمم الرافضة، مما أدى إلى غياب الإستقرار والفشل في النهاية. واحدة من أول أفكار التوحيد السلمي من خلال التعاون والمساواة في العضوية قدمها المفكر السلمي فيكتور هيوگو عام 1851. وبعد كوارث الحرب العالمية الأولى والحرب العالمية الثانية ، إزدادت بشدّة الحوافز لتأسيس ما عرف فيما بعد بإسم الإتحاد الأوروبي. مدفوعا بالرغبة في إعادة بناء أوروبا وللقضاء على إحتمالية حرب شاملة أخرى. أدى هذا الشعور في النهاية إلى تشكيل جمعية الفحم والفولاذ الأوروبية عام 1951 على يد كل من ألمانيا (الغربية) ، فرنسا، إيطاليا ودول بنلوكس (بلجيكا وهولندا ولوكسمبورگ).

    أول وحدة جمركية عرفت بالأصل بإسم المجتمع الإقتصادي الاوروبي (European Economic Community)، وتسمى في المملكة المتحدة بشكل غير رسمي بـ "السوق المشتركة" ، تأسست في إتفاقية روما للعام 1957 وطبقت في 1 يناير كانون ثاني 1958. هذا التغيير اللاحق للمؤسسة الأوروبية يشكل العماد الأول للإتحاد الأوروبي. تطور الإتحاد الأوروبي من جسم تبادل تجاري إلى شراكة إقتصادية وسياسية.

    يمتد الإتحاد الأوروبي على مساحة 3975000 كم². أعلى قمة في الإتحاد هي جبل مونت بلانك (4808م) و الذي يقع بين فرنسا و إيطاليا. أكبر بحيرة هي بحيرة فينيرن في السويد و تبلغ مساحتها 5650 كم². أطول نهر هو الدانوب الذي ينبع من الغابة السوداء في ألمانيا و يجتاز الإتحاد مسافة 1627 كم.

    العضوية

    سقوط الستار الحديدي أتاح الفرصة لتوسع الاتحاد الاوروبي شرقاً. (حائط برلين)

    لم يضع الإتحاد الأوروبي بادىء الأمر أية شروط إضافية لإنضمام الدول المرشحة للعضوية ما عدا الشروط العامة التي تم تبنيها في الإتفاقيات المؤسسة للإتحاد. لكن الفرق الشاسع في المستوى الإقتصادي و السياسي بين دول أوروبا الوسطى والشرقية ودول الإتحاد دفع مجلس الإتحاد الأوروبي في عام 1993 ليضع ما يعرف شروط كوپنهاگن:

    شروط سياسية: على الدولة المترشحة للعضوية أن تتمتع بمؤسسات مستقلة تضمن الديمقراطية وعلى دولة القانون وأن تحترم حقوق الإنسان وحقوق الاقليات.
    شروط إقتصادية: وجود نظام اقتصادي فعال يعتمد على اقتصاد السوق وقادر على التعامل مع المنافسة الموجودة ضمن الإتحاد.
    شروط تشريعية: على الدولة المترشحة للعضوية أن تقوم بتعديل تشريعاتها وقوانينها بما يتناسب مع التشريعات والقوانين الأوروبية التي تم وضعها وتبنيها منذ تأسيس الإتحاد.
    اتفاقية ماستريخت

    في أول نوفمبر/تشرين الثاني 1993 دخلت اتفاقية الاتحاد الأوروبي، المعروفة باتفاقية ماستريخت، حيز التنفيذ. جمعت تلك الاتفاقية كل نقاط الاتفاق السابقة، بالإضافة إلى إضافة نقاط خاصة بالتعاون على الصعيد السياسي، من بينها من سبيل المثال السياسة الخارجية والسياسة الأمنية والمساعدات الإنمائية والسياسة القضائية والصحة وحماية المستهلك.

    معاهدة الاتحاد الأوروبي التي تعرف أيضا بإسم اتفاقية أو معاهدة ماستريخت هي الاتفاقية المؤسسة للاتحاد الأوروبي و أهم تغيير في تاريخه منذ تأسيس المجموعة الأوروبية في نهاية الخمسينات. تم الاتفاق عليها من قبل المجلس الأوروبي في مدينة ماستريخت الهولندية في كانون الأول/ديسيمبر 1991.

    دخلت هذه المعاهدة، التي تم توقيعها في 7 شباط/فبراير 1992 في ماستريخت، حيز التنفيذ في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر 1993. يرجع تأخر تطبيقها إلى تأخر قبول الدانماركيين للمعاهدة و شروطها و بسبب قضية دستورية ضدها أقيمت في ألمانيا.

    أدخلت معاهدة الاتحاد الأوروبي عدة تغييرات على قوانين المجموعة الأوروبية و على قوانين المجموعة الأوروبية الذرية، التي كانتا تشكل نواة الاتحاد الأوروبي. شكلت أيضا المعاهدة أساس الدستور الأوروبي، الذي تم الاتفاق عليه لاحقا في عام 2004.

    حسب البند 47 من المعاهدة، فإن هذا الاتحاد لا يبدل المجموعة الأوروبية، و إنما يكملها. إلى جانب عناصر أخرى، تشكل المجموعات الأوروبية التالية أركان الاتحاد الأوروبي:

    المجموعة الأوروبية
    سياسة الاتحاد الأوروبي الخارجية و الأمنية المشتركة
    التعاون الأمني و القضائي

    محتوى المعاهدة
    الاتحاد الاقتصادي و النقدي
    إنشاء اتحاد اقتصادي و نقدي بين الدول الأعضاء كانت أهم نقطة ضمن محتوى المعاهدة، التي سيتم التحضير لها في ثلاث مراحل. حسب نص المعاهدة، فإنه يجب أن يدخل الاتحاد النقدي بين الأعضاء حيز التنفيذ في مدة أدناها يكون الأول من كانون الثاني/يناير 1997 و أقصاها يكون الأول من كانون الثاني/يناير 1999 و أن تكون العملة الموحدة الجديدة هي اليورو. لكي تصبح أي دولة عضو مؤهلة لدخول هذا الاتحاد النقدي و جعل اليورو عملتها، يجب عليها اجتياز بعض الشروط، التي من خلالها يتم الحفاظ على ثبات و استقرار العملة الجديدة. الشروط تندرج تحت شروط مالية، و شروط أخرى تتعلق بمستوى الأسعار، الفائدة و بسعر الصرف. الشروط المالية تضع نسبة عجز في ميزانية الدولة العضو لا تنقص عن حاجز ال 3% و نسبة دين عام لا تتعدى ال 60% كأهم الشروط. تم لاحقا في عام 1997 على إضافة بنود أخرى.

    من خلال التوقيع على المعاهدة، دخلت كل دولة عضو في آلية زمنية، تنتهي بالانضمام للاتحاد في حالة اجتياز جميع الشروط، ذلك بعد موافقة المجلس الوزاري للاتحاد بشكل نهائي على انضام الدولة و مدى تطبيقها و اجتيازها للشروط. احتفظتا فقط كل من بريطانيا العظمى و الدانمارك بحق الانضمام لاحقا لما يروهوا مناسبا لهم و لسياساتهم.

    السياسة الخارجية و الأمنية المشتركة
    تم تبديل "التعاون السياسي الأوروبي" من خلال "السياسة الخارجية و الأمنية المشتركة" ضمن معاهدة ماستريخت. لمعظم القرارات الناتجة عن هذه السياسة، ينطبق مبدأ صوت أغلبية الأعضاء.

    جنسية الاتحاد الأوروبي
    تم تشكيل جنسية أو مواطنية الاتحاد الأوروبي، التي لا تبدل الجنسية الوطنية، و إنما تكملها. يحصل كل مواطن في الدولة العضو على الجنسية الأوروبية تلقائيا. يحصل بذلك على حق الإقامة في كامل الاتحاد، لديه حق الانتخاب، و حق انتخاب أعضاء البرلمان الأوروبي بغض النظر عن مكان إقامته داخل الاتحاد.

    الديمقراطية
    من الأشياء الجديدة كانت وضع مستوى البرلمان الأوروبي على نفس مستوى المجلس الأوروبي من حيث إصدار بعض القرارات. كما تم تأسيس "لجنة المناطق"، التي تمثل مصالح بعض مناطق الاتحاد، على سبيل المثال تمثل ولايات ألمانيا الاتحادية و التي لها سياسات و قوانين مختلفة عن الحكومة الفيدرالية الألمانية.

    العدل و الداخلية
    تم إدخال تحسينات على العمل المشترك في مجال العدل و السياسة الداخلية. تماما كالركن الثاني، يتم هنا اتباع مبدأ صوت الأغلبية. للوصول إلى تعاون أحسن في هذا المجال، تم تأسيس الشرطة الأوروبية المشتركة أو اليوروبول.

    أمور أخرى
    حصلت المنظمات الأوروبية من خلال معاهدة ماستريخت لأول مرة على المسؤولية الكاملة في مجالات الثقافة.

    التطورات
    إكمال معاهدة ماستريخت من قبل معاهدات و اتفاقيات تم التوقيع عليها لاحقا مثل معاهدة أمستردام.



    --------------------------------------------------------------------------------


    - مفهوم التكتل الاقتصادي : هو ظاهرة اقتصادية عالمية عرفت تطورا كبيرا بعد الحرب العالمية II , تبدأ في شكل تنسيق وتشاور بين عدة دول في مجال مادة تجارية كالبترول والقمح وقد تصل إلى الاتحاد والاندماج الاقتصادي كما هو الحال اليوم في الاتحاد الأوروبي , وذلك من أجل الاستغلال الأمثل للإمكانات المتوفرة وتحقيق تنمية اقتصادية , واحتلال مكانة اقتصادية هامة في الساحة الدولية .
    2- أهم التكتلات الاقتصادية :
    الاتحاد الأوروبي: وهو من أبرز التكتلات الاقتصادية في عالم اليوم , ظهر في مارس 1957م تحت اسم السوق الأوروبية المشتركة مشكلا من دول إيطاليا , فرنسا , ألمانيا الغربية , بلجيكا , هولندا , لوكسمبورغ , ثم عرف تزايدا في عدد أعضائه كما يلي :
    1973م: الدنمارك , إرلندا , بريطانيا تحت اسم السوق الأوروبية المشتركة
    1981م: اليونان
    1986م: إسبانيا , الربتغال تحت إسم مجموعة اقتصادية أوروبية
    1995م: النمسا , السويد , فنلندا
    منذ 1999م سمي الاتحاد الأوروبي
    2003م: إستونيا , ليتونيا , ليتوانيا , بولونيا (بولندا) , التشيك , سلوفاكيا , سلوفينيا , المجر , قبرص , مالطا .
    2007م: رومانيا , بلغاريا .
    ويعد الاتحاد الأوروبي اليوم من أفضل التكتلات الاقتصادية , إذ يحتل الصدارة العالمية ماليا وتجاريا , كما يتصدر العالم في عدة منتجات زراعية وصناعية .
    أهدافه :أ) سياسيا:
    - تنقية الأجواء بين دول الاتحاد (تصفية الحسابات والحل السلمي)
    - توحيد المواقف السياسية التي تخدم المصالح الدولية المشتركة بينهم .
    - مواجهة الزحف الشيوعي في الغرب والهيمنة الأمريكية في الشرق .
    - العودة إلى ما كانت عليه قبل الحرب العالمية II .
    ب) اقتصاديا :
    - تنشيط التبادل التجاري فيما بينهم
    - تنشيط الاستثمار وإقامة سوق اقتصادية مشتركة .
    - مواجهة الاقتصاد الياباني والأمريكي بهدف العودة إلى ما كانت عليه قبل الحرب العالمية II .
    ج) اجتماعيا وثقافيا :
    - توحيد التوجهات الاجتماعية (بتقريب مستوى الثقافة والمعيشة) .
    - تنشيط التعاون العلمي والتكنولوجي .
    منظمة الأوبيك (الأوبيب) :
    تعريفها : وهي منظمة الدول المنتجة والمصدرة للبترول والتي جاءت بغرض مواجهة الاحتكارات الأجنبية في مجال تجارة البترول , تشكلت في سبتمبر سنة 1960 م ببغداد العراقية من دول (العراق , السعودية , الكويت , إيران , فنزويلا) ثم انضمت إليهم قطر سنة 1961م ثم إندونيسيا وليبيا سنة 1962 م ثم الإمارات العربية المتحدة (أبوظبي) سنة 1967 م والجزائر سنة 1969م ونيجيريا سنة 1971م .
    أهدافها : تتمثل في :
    - تنسيق السياسة النفطية بين أعضائها
    - العمل على رفع أسعار البترول واستقرارها في السوق الدولية
    - مواجهة الاحتكارات الأجنبية في السوق الدولية للبترول
    - العمل على ضمان دخل ثابت من البترول لدول المنظمة
    - العمل على الحصول على تكنولوجيا التكرير من الدول المتقدمة
    - وضع حد لنشاط الشركات الأجنبية داخل دول المنظمة أو على الأقل مراقبة نشاطها
    هذا ويتحكم في تجارة البترول وأسعاره عدة عوامل منها :
    - السياسة النفطية للدول المصدرة والمستوردة على السواء
    - العوامل المناخية في الولايات المتحدة وأوروبا
    - الأزمات الدولية خاصة القريبة من مناطق الإنتاج الرئيسية مثل منطقة الشرق الأوسط
    - حجم احتياط الولايات المتحدة الأمريكية ودول أوروبا من البترول
    مبادرة النيباد : وهي مبادرة اقتصادية إفريقية طرحت في قمة الاتحاد الإفريقي في لوزكا الزمبية في مارس 2001م على لسان الرئيس المصري ودعمه في ذلك رؤساء الجزائر , السنغال , نيجيريا , جنوب إفريقيا , والذين باتوا أعضاء مؤسسين للنيباد التي تعني الشراكة الجديدة من اجل تنمية إفريقيا في شتى المجالات خاصة المجال الاقتصادي وذلك من خلال تنقية الأجواء الإفريقية أي حل النزاعات في أفريقيا ونشر الديمقراطية وسياسة الحكم الراشد فيها وترقية حقوق الإنسان بها .
    وقد باتت هذه المبادرة محور التعاون مع قضايا القارة الإفريقية سواء من دول العالم بما فيها الدول الصناعية الكبرى أو منظماته على رأسها منظمة الأمم المتحدة

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يناير 19, 2017 9:40 am